أخبار الهواتف

تاريخ كورنينج جوريلا جلاس وكيف غيرت صناعة الهواتف إلى الأبد

كيف انتهى مطاف كورنينج جوريلا جلاس

في عام 2007 ، أزعج مدير تنفيذي معين أن شاشة هاتفه الأولى قد خدشت في جيبه، لذلك قبل أسابيع فقط من كشف النقاب عنه، قرر تبديل الغطاء البلاستيكي للشاشة للزجاج المقوى كورنينج جوريلا جلاس.

كان البلاستيك هو المادة الأساسية حينها، فقد كان يعمل بالشكل المطلوب لسنين، لكن هذا لم يكن جيدًا بما يكفي لستيف جوبز، غير قراره المشهد المحمول وجعل زجاج كورنينج جوريلا جلاس المعيار الأساسي لحماية شاشات الهواتف.

يتم إنتاجه بواسطة شركة كورنينج التي لها تاريخ طويل في الزجاج المتخصص، جعلت من تجهيزات المطابخ بيركس وأيضًا صنعت الزجاج للمرآة الرئيسية لتلسكوب هابل، أنتجت نوافذ لمكوك الفضاء، أنتجت كورنينج حتى الزجاج لمصباح توماس إديسون.

مع ذلك كانت هذه الشركة الاسطورية تعاني – بحلول عام 2007 كانت تخسر المال لمدة خمس سنوات متتالية، بفضل ستيف جوبز والنجاح الهائل لجهاز iPhone عادت الشركة إلى الربح.

ما بعد اول ايفون

هذا اشعل العالم بسرعة، في عام 2008 لفت iPhone 3G و T-Mobile G1 أول هاتف يعمل بنظام Android على الإطلاق، انتبه المزيد من الاشخاص والشركات إلى جوريلا جلاس.

في العام التالي، تبنت بعض الأجهزة التي تعمل بنظام Symbian كما فعلت العديد من الهواتف المميزة، مثل LG BL40 New Chocolate الطويل للغاية وحتى Samsung S3650 Corby الصغير ذي التكلفة المعقولة، في عام 2010، يمكن العثور على Gorilla Glass على حوالي 200 مليون هاتف ذكي، وفقًا لبيانات من شركة Corning.

جوريلا جلاس

اقرأ أيضًا: كيف بدأ نظام اندرويد جو

لفترة طويلة، كان الغوريلا جلاس كافي لتوفير الحماية لشاشات أغلب الهواتف، مع ذلك فإن الهواتف المطورة والأكثر نحافة تؤدي إلى تصنيع Gorilla Glass 2 في عام 2012 – بنسبة 20 ٪ أنحف من الجيل الاول ولكن بنفس القوة (كما تقول Corning).

بعد ذلك، كان هناك إصدار جديد كل عام تقريبًا – تم إصدار كورنينج جوريلا جلاس الجيل الثالث في عام 2013 والذي أدى إلى تقليل الإنعكاسات وبصمات الأصابع وحسن الجيل الرابع في عام 2014 من مقاومة الصدمات وحسن الجيل السادس أكثر (لدرجة انه تم الإعلان عنها على أنها قادرة على النجاة من سقطات من “ارتفاع تصوير السيلفي”)

نحن حاليًا على Gorilla Glass 6، الذي أعاد صياغة الكيمياء المستخدمة في تصنيع الزجاج لتحقيق مقاومة أفضل للأضرار، بعد أن واجهت GG5 إنتقادات عدة لسهولة الخدش.

توزيع اصدارات كورنينج جوريلا جلاس

زجاج كورنينج

مستقبل كورنينج جوريلا جلاس

غوريلا جلاس ليس هو الزجاج المقوى الوحيد في السوق، بالطبع قامت شركة Apple الشركة التي دفعت جوريلا جلاس ​​إلى تحقيق نجاح ساحق، بالاستغناء عنها فيما بعد وتحولت إلى الزجاج “المقوي بالأيونات” بدءًا من جهاز iPhone 6، أرادت شركة Apple في الأصل إستخدام الياقوت الذي يعتبر من أقوى الخامات المستخدمة لمقاومة الخدوش والكسور، لكن الشركة التي كانت تستعد لإنتاج الألواح قد أفلست.

هناك البديل العرضي مثل Dragontrail، والذي تم إستخدامه على Pixel 3a مؤخرًا وبعض هواتف Xperia قبل ذلك، يقول بعض الصانعين “زجاجًا مقاومًا للخدش” ويتركونه عند هذا الحد، لذلك من الصعب معرفة ما تحصل عليه أحيانًا.

حتى يومنا هذا، فإن زجاج الغوريلا هو المعيار والحياة بدونها يمكن أن تكون صعبة، فقط انظر إلى ما حدث لطبقة الشاشة العليا من Galaxy Fold، تعمل كورنينج حاليًا على زجاج الغوريلا القابل للطي وهناك إصدار خاص للأجهزة القابلة للارتداء، حتى أن بعض أجهزة التلفزيون تستخدم زجاج الغوريلا، إنها مادة مهمة جدًا للتكنولوجيا الحديثة (العالم الحديث به شاشات في كل مكان).

اقرأ أيضًا: سبب إطلاق الشركات الصينية علامات تجارية آخرى

الوسوم

Mostafa Sector

اسمي مصطفي محمود عندي 21 سنة طالب فكلية الحقوق خبير في الهواتف الذكية و Geek قديم و Gamer و تاجر ميمز :D

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق